المسرح الحلبي بين الأصالة والمعاصرة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المسرح الحلبي بين الأصالة والمعاصرة

مُساهمة  محبة في الخميس مارس 18, 2010 8:37 am

تعود المحاولات الأولى للمسرح في حلب إلى بدايات القرن العشرين بانتشار فن خيال الظل الذي قدمه الكثير من الحلبيين اعتمادا على فنون شعبية بصرية جذبت الناس اليها.
ويخبرنا المسرحي الحلبي محمد هلال دملخي عن الفرق الزائرة إلى حلب ابتداء من فرقة الشيخ سلامة الحجازي التي أتت إلى البلاد الشامية بأربع زيارات في أعوام 1906- 1908 -1909 -1911 وقدمت من خلالها فرقة الحجازي أعمالها على مسرح الشهبندر وصولا إلى زيارات فرقة جورج أبيض التي قدمت إلى حلب عام 1913 إضافة إلى فرقتي عبد النبي محمد التي قدمت عروضها على مسرح سينما السعد وفرقة يوسف وهبي رمسيس التي زارت حلب في 19أيار من عام 1929 .
وتوالى مجيء الفرق الأجنبية والعربية كفرقة المسرح القومي المصري والوطني الكويتي والوطني التونسي وصولا إلى زيارة فرقتي أحمد بدير وسمير غانم وزيارات الأجانب منذ فترة الثلاثينيات بزيارة الفرقة التركية كوجوك بك وفرقة أرطغرل بك إضافة إلى الفرقة الفرنسية التي قدمت عروضها على مسرح النادي الكاثوليكي بحلب.
وكان لزيارة هذه الفرق الأثر الأكبر في إنشاء المسرح كوحدة بنائية في حلب وانتقال تقديم المسرحيات من صحون الدور وإيواناتها إلى المقاهي ومن ثم إلى المسارح التي بناها الحلبيون في النصف الأول من القرن العشرين كمسرح المدرسة العربية والمدرسة الفاروقية والشرقية ومسرح مقهى البليط ومسرح مقهى النصر ومسارح الشهبندر الأربعة.
وتزخر حلب بمسارح عريقة كمسرح اللونبارك الذي غنى عليه سيد درويش وأم كلثوم ومحمد عبد الوهاب ومسارح أخرى كمسارح الأزبكية ونادي الشبيبة الكاثوليكية ومسرح الصحراء ومسرح دار الكتب الوطنية وكوكب الصباح مسرح سينما فريال وغيرها.
وتتصف الحياة المسرحية في حلب بأهمية مسرح الحكواتي عند الحلبيين بداية عصر النهضة واجتماعاتهم في مقاهي قسطل الحرامي و قسطل المشط ومقهى جقيص و باب الحديد حيث كان الفنان فاروق المدرس السباق في تقديم مسرح الحكواتي وطقوسه الشعبية بمشاركة من عبد القادر مكتبي ونديم شراباتي ونجم الدين جمالي وآخرين كما يطوح بنا المؤلف إلى مسرح خيال الظل الذي قدم إلى بلاد العرب أواخر القرن التاسع عشر قادما من الشرق الأقصى والذي كان يطلق عليه الحلبيون فن الخليلاتي أو الفراكوز.
وكانت الولادة الحقيقية لنشؤ المسرح الحلبي على يد الفنان يوسف نعمة الله جاد 1842 1903 الذي قدم مسرحيته الأولى بعنوان بريجيت على مسرح المدرسة المارونية في حلب عام 1872 حيث جارى نعمة الله جاد المسرحيين الرائدين الأخوين ميخائيل ومارون النقاش .
وشهدت العشرينيات والثلاثينيات من القرن العشرين مواسم من العروض المسرحية ونشاطا معقولا في تأسيس الفرق المسرحية كان أهمها فرقة جمعية الجيل الجديد الثقافية.
فيما كان لمسرح الثلاثينيات في حلب دور كبير في تقريب الفن المسرحي بنموذجه المعاصر من نفوس الناس حيث شهدت هذه الفترة تأسيس فرق مسرحية كثيرة كان أولها فرقة حسن حمدان 1933 وهي من الفرق الشعبية والتجارية التي اتسمت بتقديم العروض الترفيهية واتباع أسلوب نجيب الريحاني في عرض مايسمى بالكشكشية وهناك فرقة أتاميان فرقة مسرح الشبيبة الأرمنية التابعة للجمعية العمومية الأرمنية التي كان مقرها في جادة الخندق ثم في شارع بارون ولقد تأسست على يد آرام بارونيان وآرا أصلانيان وقدموا باكورة نشاطهم في مسرحية الوصية .
وكانت الفرقة الأكثر تأثيرا الفرقة القومية للتمثيل 1937 وهي امتداد لفرقة المدرسة الشرقية التي تميزت بنخبة من الفنانين القديرين بإدارة الأستاذ فاتح غضنفر حيث قدمت الفرقة عروضها أمام رئيس الجمهورية آنذاك على مسرح سينما العباسية وتم نقل العرض وقتها بالمذياع لأول مرة في سورية.
وتميزت فترة السبعينيات بنشاط لفرقة المسرح العمالي 1976 حيث قدمت هذه الفرقة أعمالها على مسرح دار الكتب الوطنية مفتتحة باكورة أعمالها بمسرحية موعد مع الفجر تأليف وإخراج يوسف أو السعد تبع ذلك نشاط جيد لفرقة المسرح الجامعي حيث تأسست الفرقة بجهود من طلاب جامعة حلب ومنهم عبد الرحمن حمود خليل الرز حسني الزعيم نجم الدين سمان أمين الخطيب فائز أبو دان حبيب أرتين هيثم حمود .
وكان للمسرح العمالي والجامعي كبير الأثر في الحياة الثقافية الحلبية وكان حافزا رئيسا لبزوغ المسرح القومي الذي تأسس بقرار وزاري عام 1976 واتخذ مقرا له في مبنى المعهد الموسيقي في حي السبيل ثم انتقل في السبعينيات إلى شارع البارون وانتدب الأستاذ أحمد حداد مديرا له.
وللمسرح القومي دور كبير في إغناء الحركة المسرحية السورية عبر أعمال قدمها كل من كركور كلش وإسكندر كيني وإيليا قجميني وحسين الإدلبي وعبد الفتاح قلعجي ووليد إخلاصي ورضوان السالم وعمر حجو وآخرين مهدوا فيما بعد لتأسيس فرق مسرحية حلبية خاصة مثل فرقة المهندسين المتحدين1990 وفرقة اتحاد الصحفيين1992 وفرقة أصدقاء مسرح الشوك 1995 .
avatar
محبة

المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 15/03/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شكر

مُساهمة  نور رجب في الخميس مارس 18, 2010 2:46 pm

شكراً لك على هذه المعلومات القيّمة ونرجو المزيد من المشاركات ......

نور رجب

المساهمات : 34
تاريخ التسجيل : 11/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المسرح الحلبي بين الأصالة والمعاصرة

مُساهمة  سلوى افغاني في الإثنين مارس 22, 2010 9:58 am

الموضوع رائع سلمت يداك اتمنى لك التوفبق الدائم
avatar
سلوى افغاني

المساهمات : 36
تاريخ التسجيل : 13/03/2010
العمر : 23

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

شكرا على المجهود

مُساهمة  المدرّسة سلوى في الثلاثاء مارس 23, 2010 2:27 pm

شكراً لكِ محبة على هذا الموضوع القيّم
وبانتظار المزيد من هذه المواضيع الشيّقة والمفيدة
avatar
المدرّسة سلوى
Admin

المساهمات : 56
تاريخ التسجيل : 09/02/2010

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى